نصائح السيرة الذاتية

متى استخدم السيرة الذاتية الزمنية؟

تختلف أنواع السير الذاتية باختلاف طريقتها، فهناك عدّة أنواع، واختيار النوع المناسب لك يعتمد على عوامل كثيرة ستتعلمها معنا بإذن الله.

تصف السيرة الذاتية ذات الشكل الزمني تاريخ عملك والتعليم في ترتيب الزمني عكسي، وتسمح لك عرض مسارك الوظيفي من الأعلى بشكلٍ واضح. يتم استخدامها عادةً عندما تكون وظيفتك التي تقوم بالتقديم عليها هي الخطوة التالية التي تقودك للأعلى في مسيرتك الوظيفية، بناءً على خبراتك المتراكمة والأخيرة.
السيرة الذاتية ذات التسلسل الزمني هي الشكل الأكثر شعبية، ما إذا كنت تستخدم السيرة الذاتية التقليدية المطبوعة أو الإلكترونية للتقدم بطلب وظيفة، فإن استخدام هذا الشكل يسمح لك تسليط الضوء على تاريخ عملك بشكلٍ ثابت، الترقيات، والتعليم، والمهارات الخاصة بك. كما أنه سيجعل أي ثغرات في العمل، أو نقص الخبرة، واضحة جدًا لقارئ السيرة الذاتية. لذا، إذا كنت تبحث عن وظيفتك الأولى، أو لديك القليل من الخبرة في العمل السابق، أو لديك فجوات طويلة في التاريخ عملك، ربما يجب عليك استخدام تنسيق آخر سنناقشه لاحقًا، وتجنب هذا النوع من السير الذاتية رجاءً.

  • قائمة التحقق
    لتحديد شكل السيرة الذاتية بشكلٍ أفضل، سواءً التسلسل الزمني أو الوظيفية، اسأل نفسك الأسئلة التالية:
  • • هل كان لي أي فجوات طويلة بين الوظائف؟
    • هل تمت إقالتي من قبل؟
    • هل أنا أفتقر إلى الخبرة في العمل (الخبرة الواقعية وليست التدريب وما شابه)؟
    • هل أنا في محاولة لتغيير مساري المهني؟
    • هل أريد أن أبقي سني سراً وبعيدًا عن أعين أرباب العمل المحتملين؟
    إذا كانت الإجابة على كل تلك الأسئلة لا، فالسيرة الذاتية ذات التسلسل الزمني قد تكون الأنسب لك. إذا أجبت بنعم على أي من هذه الأسئلة، فربما يجب عليك استخدام تنسيق السيرة الذاتية الوظيفي. وسنغطي هذه الصيغة في الموضوع القادم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق