نصائح السيرة الذاتية

5 خطوات يمكنك اتباعها لكي تصبح قائدًا أفضل!

مهارة القيادة مهارة مهمة جدا في حياة أي مقاول، أو صاحب عمل، بل أنها مهمة حتى إن كنت ربة أو رب أسرة، فمهارة القيادة كان يتسم بها جميع عظماء هذا العالم، ومع الأسف يتم إهمالها في المدارس ولا يتم تدريسها في المعاهد التعليمية.
على العموم، في موضوع اليوم أخي الكريم سوف أعرفك على 5 خطوات يمكنك اتباعها حتى تصبح قائدا أفضل، وتصبح لديك كاريزما خاصة على حد سواء.

  1.  تعلم أن تصغي للآخرين
    العديد من الأشخاص لا يصغون للآخرين وتوجيهاتهم وآرائهم، وهذا شيء لا يتسم به القائد Leader ، فقد يعطي لك ذلك الشخص فكرة رائعة لم تسبق وأن خطرت ببالك، بالتالي تزيد من فرصة نجاحك..لكن بعدم إصغائك له، وقمعك لرأيه، فقد تربي لديه شيئا من الكره تجاهك.
    كذلك، فالإصغاء يعطيك شيئا من الحكمة، حيث أن الإنسان الحكيم دائم الإصغاء للآخر، ولو كان طفلا، نعم طفل!
    بالإضافة إلى أن الإنسان الذي يصغي يكون متواضعا، وبالتالي محبوبا بين الناس.

2.  تعلم كيف تتواصل
التواصل جد مهم في حياة القائد، بالتواصل تستطيع أن تحمس الفريق الذي تعمل معه، أو حتى الناس التي حولك، ولا يمكنك أن تتعلم كيف تتواصل إذا لم تكن تقرأ وتطلع، ويكون عقلك متفتحا دائما للجديد.
حاول دائما أثناء التحدث أن تأخذ أمثلة من الواقع، وأن تربطها بالبراند الخاص بك.

3. لا تطلب من الآخر أن يقوم بشيء لا تستطيع القيام به أنت!
أقصد بذلك، لا تكلف الناس أن تعمل أكثر من استطاعتها، فهو في النهاية يبقى إنسان مثلك، وله حدود لا يستطيع تجاوزه.
قيامك بهذا الأمر، واحترامك لموظفيك يجعلك محبوبا بينهم وهم كذلك يردون لك الجميل ويحترمونك ويقدرونك.

4. إبن علاقات طيبة
بناء العلاقات أمر مهم في حياة القائد الناجح، حاول أن تتعرف على أناس أكثر، وأن تفيدهم ويفيدوك هم كذلك، باختصار إبن علاقات طيبة معهم.

5. طور نفسك باستمرار
قم بتطوير نفسك بصفة يومية، وحاول أن تقرأ %60 في مجالك، و%40 في المجالات الأخرى، سواء كانت تنمية بشرية، تاريخ، سياسة اقتصاد، رياضة..
المهم هو أن لا تترك نفسك في روتين واحد ومجال واحد، بل نوع دائما في النشاطات Activities التي تمارسها، والمجالات التي تقرأها في حال كنت من عشاق الكتب

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق